ایکنا

IQNA

12:38 - April 15, 2019
رمز الخبر: 3472243
طهران ـ إکنا: قال ممثل إندونیسیا في الدورة الـ36 من مسابقات إیران الدولیة للقرآن والفائز بالمركز الأول في فرع التلاوة، "سلمان أمر الله" ان السفر الی ایران کان حلمه منذ الطفولة.

وأشار الی ذلك، ممثل دولة إندونیسیا فی مسابقات ایران الدولیة لحفظ وتلاوة القرآن فی دورتها الـ 36 فی طهران "سلمان أمر الله" فی حدیث خاص له مع وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) انه کان یحلم بزیارة ایران کما أنه کان یستمع الی القراء الإیرانیین بمن فیهم "شاکر نجاد".

 

وقال انه لدیه 28 عاماً من العمر ویمارس تلاوة القرآن الکریم منذ الرابعة عشر من عمره ویعمل حالیاً مدرساً للقرآن الکریم برفقة زوجته في إندونیسیا حیث لدیهما مرکز قرآنی لتعلیم أکثر من 150 طالب.


وقال أمر الله إنها مشارکته الدولیة الأولی ولم یشارك فی أي مسابقة دولیة من قبل.


وحول کیفیة إیفاده لمسابقات ایران الدولیة قال: ان إندونیسیا توفد الثلاثة الأوائل بمساقتها الوطنیة الی المسابقات الدولیة للقرأن حیث توفد الفائز الأول الی مسابقة مالیزیا، والثانی الی مسابقة ترکیا، والثالث الی ایران مؤکداً انه حصل علی المرکز الثالث في مسابقة إندونیسیا الوطنیة للقرآن الکریم.

السفر الی ایران کان حلمی منذ الطفولة
وحول أسلوبه فی التلاوة قال إنه ینتهج أسلوب القارئ المصری "محمود شحات أنور" ویستمع أیضاً الی القارئ الإیرانی "حامد شاکر نجاد".


وعبر عن رضاه من مستوی مسابقات ایران الدولیة فی فرع التلاوة، قائلاً: ان تنظیم المرحلة التمهیدیة من المسابقة بطریقة إلکترونیة وتقییم المتسابقین قبل مجیئهم الی ایران أدی الى رفع مستوی المسابقات وإنتقاء القراء الجیدین للمسابقات.


وحول تعلیم القرآن الکریم فی إندونیسیا قال سلمان أمر الله: ان هناك الکثیر من المراکز القرآنیة فی إندونیسیا علی سبیل المثال مدینتی "بنده" وهي مدینة صغیرة لا یتجاوز عدد سکانها الملیون لدیها أکثر من مئة مرکز لتعلیم القرآن.


هذا ویذکر أن سلمان أمر الله شارك فی فرع التلاوة بمسابقات ایران الدولیة لحفظ وتلاوة القرآن الکریم فی دورتها الـ 36 فی طهران حیث حصل علی المرکز الأول.

السفر الی ایران کان حلمی منذ الطفولة

http://iqna.ir/fa/news/3803686

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: